<![CDATA[ صحيفة منجد الإلكترونية | المقالات ]]> http://www.mnjed.com/news/articles-action-listarticle.htm المقالات ar-sa Copyright 1440 - www.mnjed.com/news Mon, 17 Dec 2018 02:25:39 +0300 Mon, 17 Dec 2018 02:25:39 +0300 المقالات Dimofinf Rss Feed Generator 1440 <![CDATA[ مسرحية خاشقجي الهزلية !! ]]>

الجميع شاهد وسمع وقرأ ما أسميه شخصيا بأشرس حملة إعلامية قذرة موجهه في التاريخ ضد المملكة العربية السعودية في المسرحية الهزلية فيما يخص قضية إختفاء الإعلامي السعودي جمال خاشقجي ، فكل مرتزقة العالم من ترك ويهود وصليب وعجم ومطاياهم من العرب المستعربين ممن باعوا وخانوا أوطانهم وإسلامهم وعروبتهم وبكل أسف جميهم نراهم قد إجتمعوا على كره وبغض هذا الوطن المعطاء في محاولة منهم لتشويه صورته وصورة قادته أمام العالم ولكن هيهات لهم هيهات فقد وجدوا أنفسهم وحملتهم الرخيصة فجأة في مواجهة كل أبناء وشعب المملكة العربية السعودية والعالمين العربي والإسلامي وجميع شرفاء العالم بحملة إعلامية وتوترية مضادة لحملتهم البائسه ووجدنا الجميع وفي جميع اصقاع الأرض يردون على هذه الهجمة الإعلامية الشرسة والمسعورة على بلاد وحكام الحرمين الشريفين لعلمنا جميعا بأن الكلمة تعتبر أداة حرب منذ فجر التاريخ لا تقل عن المدفع والدبابة في عصرنا الحاضر فالرسول صلى الله عليه وسلم قال لحسان بن ثابت رضي الله عنه : اهجهم ومعك روح القدس . لعلمه صلى الله عليه وسلم بوقع الكلمات في نفوس الأعداء والتي يكون بعضها كالسهام أو أشد ونحن نقتدي به بأبي وأمي هو في الرد وموجهة الكلمة الكاذبة بالكلمة الصادقة فكانت تلك الردود الأبية صوت الحق لهذا الوطن العزيز ولعلمهم أيضا بأن مسرحية إختفاء ذلك الصحفي ماهي إلا مؤامرة ومكيدة إستخبارتية دبرت بليل للنيل من سمعة هذه البلاد والنيل منها والإساءة اليها ، فتوحدت ردود الفعل تلك سواء من قبل أبناء الشعب السعودي الكريم أو غيرهم من الشرفاء متمثلة بغضب شديد ضد تلك الحملة الشعواء الموجهة لوعيهم بأن ذلك التصعيد الغير مبرر في قضية خاشقجي من قبل أولئك المرتزقة والخونة ليس الهدف منها البحث عن الحقيقة وإنما الهدف الجلي والواضح منها هو الإساءة للقيادة والشعب السعودي . فخاشقجي مواطن سعودي قبل كل شي ولن نرضى أو نقبل أن تستخدم قضية إختفائه الغامضه من قبل من يتباكون عليه --- أكثر

]]>
http://www.mnjed.com/news/articles-action-show-id-75.htm Fri, 19 Oct 2018 02:06:00 +0300
<![CDATA[ ومازال للمجد بقيه ... ]]>

إن الاول من الميزان من عام 1351هجرية بالنسبة للشعب السعودي لهو يوم مجيد وخالد وشامخ في ذاكرة التاريخ وله ذكرى جميلة وأثر عظيم في نفس ووجدان كل مواطن سعودي . ففي هذا التاريخ العريق وحد المغفور له بإذن الله جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود _ طيب الله ثراه _ الفرقة والشتات في هذه البلاد المترامية الأطراف وحولها بفضل من الله وتوفيق وعزيمة منه رحمه الله وصدق واخلاص إلى تعايش وتكامل وحب وألفة ووئام بين جميع أطياف وفئات شعب المملكة العربية السعودية وقاد _ رحمه الله_ المملكة إلى الرقي والتقدم والإزدهار متجاوزا في ذلك كل العقبات والصعاب متمسكا بعقيدته السلفية السمحاء ثابتا على دين الحق دين التوحيد . وسار في ذلك على نهجه ومنهاجه أبنائه البررة من بعده من ملوك وحكام المملكة العربية السعودية حتى يومنا هذا وما زال للمجد بقية . إن مناسبة اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية لهي بحق مناسبة سعيدة وعزيزة على نفس كل مواطن سعودي أصيل تنفست رئتاه هواء هذا الوطن المعطاء ووطأت قدماه ثرا ترابه الطاهر وتتكرر هذه المناسبة السعيدة كل عام ونعايش فيها مسيرة النهضة العملاقة وخطى التقدم المتسارعة في كافة مجالات الحياة حتى غدت مملكتنا الحبيبة في مصاف الدول المتقدمة والمزدهرة علميا وصحيا واجتماعيا وخدميا وبنيويا وفي وقت قياسي قصير قد لا يذكر في تاريخ وتقدم الأمم معتزة في ذلك بقيمها الدينية وثروتها الأدبية والثقافية والإجتماعية الأصيلة والتي تهتم في المقام الأول ببناء الإنسان مما جعل المواطن السعودي يحيا حياة كريمة ومتقدمة مقارنة بغيرة . إن جميع أبناء وبنات المملكة العربية السعودية شبابهم وشيبهم كبيرهم وصغيرهم يحرصون كل الحرص على الإحتفال بيومهم الوطني السعيد متفننين في مظاهر الفرح والغبطة والسرور وفي اظهار مظاهر ومشاهد احتفاليتهم بطرق مختلفة ومتنوعة تعبر عن روحهم الوطنية وإنتمائهم الراسخ لهذا البلد المعطاء بل ويتسابق البعض منهم في توجيه أجمل عبارات ا --- أكثر

]]>
http://www.mnjed.com/news/articles-action-show-id-74.htm Sun, 23 Sep 2018 16:06:00 +0300
<![CDATA[ إلى متى يا وزارة الصحة !! ]]>

في ذات يوم من ايام سنة ١٤١٣هجريه ، ذهب المواطن / محمد جابر كحلاني والذي يعمل بالدفاع الجوي بالمنطقة الشرقية .. ذهب بزوجته الحامل والتي على وشك الولاده لمستشفى القطيف المركزي لآجئا بعد الله لذلك الصرح الطبي والصحي للمساعدة في إتمام عملية ولادة زوجته وكله فرح وغبطة وسعادة هو وزوجته بقرب قدوم فرحتهما وسعادتهما مولودهما الجديد وفعلا تمت عملية الولادة بكل يسر وسهولة ولله الحمد وكان طفلهما يتمتع بصحة جيدة بعد عملية الولادة وبعد ساعتين او ثلاث من الولادة وفي عصر يوم الولادة حضرت إحدى منسوبات المستشفى من الممرضات وهي ترتدي الزي المتعارف عليه بطاقم التمريض في جميع انحاء العالم وطلبت من أم الطفل أن تعطيها الطفل الوليد لتقوم بتطعيمه وبكل ثقة الأم في مستشفياتنا وطواقمها ومنسوبيها كغيرها من البشر طبعا أعطت الممرضة الطفل للذهاب به للغرفة الخاصة بتطعيم المواليد وإعادته من ثم لحجرها . وهنا - أعزائي - تبدأ خيوط قصتنا الحزينة والمؤلمة فقد خرجت تلك الممرضة المأفونة ودلفت من باب غرفة الأم ولم تعد اليها مرة أخرى لاهي ولا الطفل وبكل أسف مخلفة ورائها أم وأب مكلومين في فقد وخطف رضيعهما وفلذة كبدهما نهارا جهارا وبلا رقيب ولا حسيب ومن مستشفى مركزي عملاق . ياللدهشة وياللعجب العجاب كيف حدث هذا وبكل هذه البساطة وأين الرقابة الأمنية والأمانة العملية والطبية والرقابية لدى منسوبي ومسؤولي هذا المستشفى الذي أقل ما يستحق أن يطلق عليه لقب مستشفى الفشل واللامسؤولية فلو علمت تلك الخاطفة مسبقا أن هناك رقابة صارمة وكميرات مراقبة دائرة في كل مداخل ومخارج وجنبات تلك المنشئة الطبية لما تجرأت ولما جال بخلدها أصلا الإقدام على فعلتها الشنعاء تلك ولكن اذا غاب القط فالعب يافار والله حسيبنا وحسيب والدي الطفل في من تسبب لهما بكل ذلك الحزن والأسى ولوعة القلب على فراق حبيبهما وقرة عينهما . ومرت الأيام تباعا والسنون بعد السنون ولم يتم العثور لا على الخ --- أكثر

]]>
http://www.mnjed.com/news/articles-action-show-id-73.htm Fri, 27 Jul 2018 19:38:00 +0300
<![CDATA[ بصمة أمير ]]>

عرف في العلم الحديث أن البصمة للانسان لايمكن أن يقلدها غيره وتطور ذلك في معنى البصمة من كونها تخص الأصبع الى ما هو أقوى وأرقى في العلم بصمة العين وهي بوابة عظيمة في إبقاء المنتج أمانة لصاحبه وصانعه وباني تفاصيله ونجد ذلك واقعاً عندما نرى جازان بعامة واحدى كبرى محافظاتها اليوم خاصة مشرئبة العنق للقاء باني نهضتها وصانع تنميتها والمحفز الأكبر والأجدر في خارطة تطويرها إنه سيدي وسيدها وأميري وأميرها أمير جازان المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه في زيارته لصبيا لعدد من الفعاليات أكبرها عقد جلسة لمجلس المنطقة ولقاء الاهالي وتدشين عدد من مشاريع التنمية ووضع حجر الأساس للبعض الآخر وكل ذلك تحت شعار ( بصمة أمير ) ، إنها بصمة لا يتقن الكثير رسمها ... إنها بصمة لا يدرك الكثير غايتها ... بصمة تخالطها سمةٌ ، بصمة تحفها همةٌ ، إنها روح تواقة ، ونفس للعلا مشتاقة ، حداؤها رؤية وطن ، وغايتها بناء ذو شأن ، منهجها القرآن والسنة ، وقصدها تلاحم الصفِ حباً ورحمة ، يرسم تفاصيلها مليكنا سلمان ، ويحدد أدوارها محمد الهمام ، وليس لأميرنا عنه حيدة، بل وضع الكف على الكف عهد وشيدة ، كانت صبيا خير للبصمة ، ومن مثيلاتها نماذج وحكمة ، فكل أساس للتنمية علا وجوده، وكل مفردات التطور شمولاً وجودة بصمتك في سجلات صبيا منقوشة مخضبة ، وأثرك في ساحاتها وبيئتها مصففةٌ مرتبة ، وما مشروع ( شركاء التنمية ) في صبيا في الأمس القريب ذو الأثر العجيب إلا بصمة أمير. فأنت للوطن سيدي بصمة ملك ، ولنا منك بصمة أمير وأمير في تنمية ، وتنمية في حضارة ، وحضارة في مجتمع وثقافة وفكر ، وحق لنا أن نفخر عندما نقرأ في رؤية الوطن ( ٢٠٣٠ ) محور مجتمع حيوي وتظهر من خلال ذلك كله بصمتك بصمة بصمة وتنميتك خطوة خطوة وعطاؤك ابتسامة ابتسامة ، فكنت لنا ولازلت بلسماً للجراح وتنمية وتطويراً للأرض والساح ، فأنعم بك للتنمي --- أكثر

]]>
http://www.mnjed.com/news/articles-action-show-id-72.htm Tue, 24 Apr 2018 10:10:00 +0300
<![CDATA[ رسالة وفاء لرجل العطاء ]]>

أبعث هذه الكلمات المتواضعة والأحرف البسيطة في هذه العجالة اليسيرة إلى شخص جليل وشيخ كريم نحمل له في قلوبنا كل الحب والتقدير الا وهو شيخ شمل قبائل بني قراد بمركز جبال منجد الشيخ الفاضل / محمد بن حسين القرادي بمناسبة إحالته للتقاعد وترجله عن صهوة جواده في المجال العملي والوظيفي راسما له التهنئة القلبية الخالصة والممزوجة في ذات الوقت بدمع العين على وداع وفراق زميل عزيز وأخ كبير في قطاع العمل الحكومي بإمارة منطقة جازان ( مركز جبل منجد ) . عزيزي الحبيب ( ابو يحي ) حقيقة إن الكلمات لتقف متلعثمة حيارى على لساني وأحرف قلمي وعباراتي أجدها مبعثرة فماذا عساني أن أقول فاليوم ونحن نودعك كمتقاعد ترتسم أمام أعيننا صفاتك الجميلة المعطائة والمتميزة وإبداعك المبهر وشخصيتك الحكيمة والرزينة والمتزنة وسواعدك البنائة وكلماتك التشجيعية لكل من كانوا يحيطون بك في مجال العمل والتي كانت - تلك الكلمات - تدفعهم قدما للسعي والكد لتحقيق الأفضل . فعقارب الزمن قد دارت دورتها الحتمية والأيام مرت متسارعة حتى وصلت بنا وبك عزيزنا الغالي ونبراسنا الذي كان يضئ لنا طريقنا العملية بخبراته المتراكمة لعقود طويلة إلى تلك الساعة الزمنية التي تفرض عليك وعلينا جميعا أن تحزم حقائب التوديع مرتحلا مترجلا عن جوادك الوظيفي فاسحا المجال لمن يخلفك في منصبك من شبابنا وأبنائنا مخلفا للجميع إرثا عمليا مليئا بالإخلاص والتفاني في العمل والصدق في القول مصحوبا بتواضع جم في المعاملة ، وحقيقة لن يكون من السهل على زملائك في العمل أن ينسوا توجيهاتك السديدة ورؤيتك العملية الرشيدة والخبيرة وجميع أبناء ومنسوبي مركز جبال منجد لن ينسوا لك وقفاتك الوضائة والعمل على إنجاز متطلباتهم والسعي في ذلك سواء من خلال أعمال وظيفتك التي إمتدت لما يقارب الأربعين عاما أو من خلال منصبك كشيخ شمل لقبائل المركز . فكلمة شكرا وكل كلمات وعبارات الثناء والعرفان مستلكة في حقك فأي كلمات شكر وثناء قد تفيك حقك على كل ما --- أكثر

]]>
http://www.mnjed.com/news/articles-action-show-id-71.htm Fri, 06 Apr 2018 01:36:00 +0300