بعـد احتجازهم داخل القرية 24 ساعة اهالي الخليلة بجازان يطالبون بفتح طريق القرية ليتمكنوا من معالجة مرضاهم - صحيفة منجد الإلكترونية
الإثنين 14 محرم 1440 / 24 سبتمبر 2018 حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام



جديد الأخبار
دعوه للتعاون في نشر معاناة مواطنينا

الأخبار أخبار محافظة هروب و قطاعها الجبلي › بعـد احتجازهم داخل القرية 24 ساعة اهالي الخليلة بجازان يطالبون بفتح طريق القرية ليتمكنوا من معالجة مرضاهم

بعـد احتجازهم داخل القرية 24 ساعة اهالي الخليلة بجازان يطالبون بفتح طريق القرية ليتمكنوا من معالجة مرضاهم
حسن القرادي - هروب:


عبـر اهالي قرية الخليله في محافظة هـروب بجازان عن استيائهم من الخدمات التي يقدمها فرع وزارة النقل والطرق بمنطقة جازان وبين اهالي الخليلة عن مضي 24 سـاعة من احتجازهم داخل القرية بسبب انقطاع طريق القرية نتيجة الامطار التي شهدتها المحافظة عصر يوم امس الاثنين الموافق 2018/7/23 م

وقال المواطن محمد هروبي احـد سكان القرية بأن فرقة وزارة النقل والطرق بمحافظة هـروب عاجـزة كلياً عن ايجاد حلول لتخفف من معاناة المواطنين من الانقطاعات المتكررة مستغربا في الوقت نفسـه خطط وزارة النقل والطرق في بقـاء طريق القرية يَعبُـر في منتصف الوادي الذي هـو بالاساس مجرى للسيول وليس المكان المناسب ليكون طريق رئيسي يسلكه عشرات المواطنين.

وتحـدث المواطن علي هروبي عن المعاناة قائلاً ـ لانملك سوى تكثيف البلاغات عبر وسائل التواصل التي خصصتها وزارة النقل والطرق لإستقبال البلاغات والشكاوي مضيفا انه تقدم بشكوى على موقع وزارة النقل والطرق مساء يوم امس الاثنين الموافق 2018/7/23م في تمام الساعة العاشرة مسـاء برقم الشكوى (710523) كما تم اضافة بلاغ اخـر لدى مركز بلاغات بيـنة في تمام الساعه السابعة من صباح اليوم الثلاثاء , رقم البلاغ ( 14919) واضاف الهروبي لازلنا نتبع بلاغات من وقت لأخـر منذ عصر يوم امس الاثنين وأهالي القرية ينتظرون الفـرج .

وطالب اهالي الخليلة بفتح طريق القرية ليتمكنوا من معالجـة مرضاهم وايصالهم للمركز الصحي بالمحافظة.

تعليقات تعليقات : 0 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 183 | أضيف في : 11-11-1439 07:50 | شارك :


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
0.00/10 (0 صوت)


المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (منجد الإلكترونية ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها