تعليم صبيا يقيم "إدارة المهام" لقيادات الإدارة من البنين والبنات - صحيفة منجد الإلكترونية
الثلاثاء 10 ذو الحجة 1439 / 21 أغسطس 2018 حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام



جديد الأخبار
دعوه للتعاون في نشر معاناة مواطنينا

الأخبار أخبار منطقة جازان › تعليم صبيا يقيم "إدارة المهام" لقيادات الإدارة من البنين والبنات

بهدف السعي لتطوير العنصر البشري
تعليم صبيا يقيم
حسن القرادي - صبيا :




نظمت أمانة إدارة تعليم صبيا بمشاركة قسم التدريب التربوي صباح يوم الثلاثاء الدورة التدريبية " إدارة المهام " والتي يقدمها الخبير والمستشار بنظم التميز والجودة الدكتور حسن بن محمد أبو كافتة رئيس قسم التدريب التربوي في إدارة التعليم سابقاً وذلك بقاعة تدريب القيادات بالإدارة.



وقد بدأ البرنامج التدريبي والذي يستهدف قيادات الإدارة من رؤساء ورئيسات الأقسام إضافة لمدراء مكاتب التعليم بالحديث حول أهمية البرنامج وتعريف إدارة المهام وعمليات وبرمجيات إدارة المهمة.



من جهته أبان الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس مدير تعليم صبيا في وقت سابق أن هذه البرامج تأتي بهدف السعي لتطوير العنصر البشري لما له من دور هام في تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 .



وأشار مدير تعليم صبيا إلى أن الإدارة أقرت من خلال مكتب إدارة التحول مشروعاً تسعى من خلاله لإعداد برامج تدريبية للقيادات وفق احتياجات تدريبية وكفايات محددة تستهدف الصف الأول من القيادات، وإعداد وتأهيل صف ثان لتحمل المسئولية والمشاركة فيها، وذلك من خلال تقديم العديد من البرامج التدريبية لكافة المستويات الإدارية والتنظيمية على مستوى الإدارة، بإشراف نخبة من المختصين والخبراء المتميزين.


image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل



image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل


image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل



image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل



image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

تعليقات تعليقات : 0 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 349 | أضيف في : 07-11-1439 08:59 | شارك :


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.00/10 (6 صوت)


المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (منجد الإلكترونية ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها