" محافظة هروب " ماذا تريد منا ؟ وماذا نريد منها ؟ - صحيفة منجد الإلكترونية
الثلاثاء 24 ربيع الأول 1439 / 12 ديسمبر 2017 حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام



جديد الأخبار
دعوه للتعاون في نشر معاناة مواطنينا

الأخبار أخبار محافظة هروب و قطاعها الجبلي › " محافظة هروب " ماذا تريد منا ؟ وماذا نريد منها ؟

" محافظة هروب " ماذا تريد منا ؟ وماذا نريد منها ؟

رئاسة التحرير :
تلك البقعة المنبسطة الجميلة التي تحيط بها الجبال الشاهقة وتمر من خلالها الأودية والشعاب والعيون الجارية بمائها العذب طوال العام ، وفي الليل عندما تشاهدها وهي تتلألئ بالأنوار الساطعه يخيل اليك أنك تشاهد مجرة كونية ولكن ليست في الفضاء وإنما على الأرض وكأنها تنادي بأعلى صوتهاوتقول من يضاهيني بجمالي ورونقي وطبيعتي البكر ، فالجبال تحرسني والوديان تسقيني والأزهار والورود تزين جنباتي وتعطر أجوائي، تلك هي " محافظة هروب "

لقد عانت محافظة هروب التابعة لمنطقة جازان طوال سنوات من تأخر وصول الخدمات الصحية والتعليمية والترفيهية وخدمات الطرق وأنعكس ذلك سلباً على كل القطاعات الجبلية التابعة لها التي تعتبر بحق ثروة طبيعية بجمالها وطبيعتها البكر وتنوع تضاريسها ففيها السهول والجبال والأودية والشعاب ومع أن " مركز هروب " سابقاً " محافظة هروب حالياً " من أقدم المراكز في المملكة العربية السعودية الا أنها لم تتنفس حياة الحضارة الا قريبا ومع ذلك لم تستسلم بل أنها ومع بزوغ أول شعاع لنور التطور نهضت وتمخضت بمدينة ذات طابع فريد تتماشى وبكل جدارة مع تيار الحضارة وأصالة الماضي ومع كل ذلك لا تزال محافظة هروب بحاجة لمزيد من العمل والجهد والتضحيات لكي تنافس باقي المحافظات بل ويجب السعي لأن تكون الأفضل ويجب أن يبذل الجميع كل الجهود والإمكانات من أجل ذلك .

فماذا تريد محافظة هروب منا وماذا نريد منها .

قبل أن نجيب على هذه التساؤلات يجب أن نتذكر الرجال الذين عملوا بصدق من أجل محافظة هروب وقد يكونوا هؤلاء الرجال ليسوا من أبنائها ولكن أمانتهم وحبهم لوطنهم وتفانيهم في عملهم وانتمائهم لمنطقتهم جعلهم يحرصون على بذل كل جهد من أجلها وعلى رأس هذه القائمة من الرجال الأوفياء سعادة محافظ محافظة هروب الأستاذ " أحمد الفيفي " الذي انتقل بمحافظة هروب في فترة وجيزة نقله نوعيه في اغلب المناحي وحرص على توفير كل الخدمات ولكنه وحدة لا يستطيع العمل اذا لم تتظافر الجهود ويقف الجميع صفاً واحد في سبيل النهوض بمحافظتهم .


وفيما يتعلق بالأعمال التنموية في المحافظة يرى أبناء محافظة هروب أنه وبالرغم من المدة الطويلة التي عمل فيها رئيس البلدية السابق " حسن أبو طالب " إلا أنه لم يحقق طموحاتهم حيث طغت على تعاملاته الضبابية وعدم المصداقية وكثرة الوعود التي لم يوفي بها مع عدم إنكارهم للكثير من مجهوداته في المحافظة ولكنهم يطمحون للأفضل وهم يتوسمون الخير في رئيس بلديتهم الجديد " المهندس / أحمد بن عبد الله الحكمي " الذي عين حديثاً رئيسا للبلدية .

وقبل أن نلقي اللوم على المسئول أو نحمله المسئولية كاملة يحتم علينا الواجب الوطني والأخلاقي أن نتحمل جزء من تلك المسئولية وذلك يتمثل في الكثير من الصور ومنها على سبيل المثال لا الحصر .

ـ توفير الأماكن المناسبة لإقامة المشاريع التنموية حيث أن الأراضي ذات الأماكن الجيدة والمطلة متمسكين بها أهلها بشكل كبير ولا يدركون أهمية استثمارها والعائد الجيد من ورائها على المحافظة وعليهم ايضاً
ـ البناء وتهيئة أماكن السكن المناسبة للزائرين للمحافظة وهذا يقع على المستثمرين وأصحاب رؤوس الأموال
ـ المحافظة على المنتزهات لتبقى نظيفة وجاهزة لإستقبال الزائرين وذلك بالتوعية والرقابة واصدار المخالفات اذا لزم الأمر
ـ اقامة الأنشطة والندوات التوعوية بأهمية المحافظة على الممتلكات العامة
ـ العمل على جذب المستثمرين للمحافظة وتذليل كل الصعاب أمامهم
ـ المبادرات الجيدة التي تخدم المحافظة مهما كانت بسيطة ومتواضعة إلا أن لها صدى جيد
ـ تزويد المحافظة والبلدية بالإقتراحات التي يمكن أن تخدم المحافظة
ـ الرفع من مستوى الوعي الإعلامي وذلك بالتوعية بأهمية الجانب الاعلامي في الجذب
ـ تفعيل دور المجلس البلدي بشكل أفضل ومنحه فضاء أوسع للعمل
ـ عمل إجتماع دوري لمشائخ وأعيان القبائل لمناقشة ماتحتاجه المحافظة
ـ الوضوح والشفافية لدى الجهات الرسمية في المحافظة ليكون المواطن على علم بما يتم عمله أو يخطط له
ـ اشراك المواطن في التنمية وهذه من القواعد الذهبية في التطور المدني في الجانب الإنساني والحضاري .

اذا محافظة هروب تريد منا العمل والتكاتف وبذل الجهد والعمل جنباً إلى جنب مع المسؤول والمبادرة وعدم الركون الى الإتكال فالمكان لا يتطور الا بأهله وفي المقابل نريد من محافظتنا أن تكون من أجمل المحافظات وأن توفر لأبنائها كل سبل الراحة من الخدمات التعليمية والصحية والترفيهية وغيرها من الخدمات التي تمس حياة المواطن اليومية .


image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

تعليقات تعليقات : 1 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 538 | أضيف في : 01-05-1439 08:15 | شارك :


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


التعليقات
2900 European Union "ابو جابر"
اتمنى من الصحيفة وبما انها الوحيدة الان لمحافظة هروب ان تدعم الصحيفة بكادر متمرس ونشيط واكثر عدد وتغطية اوسع ولكم منا كل الود


تقييم
10.00/10 (1 صوت)

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

اعلن معنا أعلن معنا

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (منجد الإلكترونية ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها